2019 … النهاية الأمثل

سنة 2019 قد انتهت لدى البعض وهم بانتظار بداية السنة القادمة التي يزعمون أنها سنة التغيير والانجاز، أما عند البعض الآخر فالسنة لم تلفظ آخر أنفاسها بعد ، خمسة أيام بلياليها كافية لتحقيق المزيد

سواء كنت من هذا الصنف أو ذاك فهذا المقال سيكون بمثابة خارطة طريق لإنهاء السنة بالطريقة الأمثل والاستعداد لاستقبال السنة الجديدة معتمدين على أمور ثلاث عليك التركيز عليها خلال يومك :

  • نشاطك الأساسي خلال اليوم: ” العمل – المدرسة – الجامعة – مشروع …”

عليك التركيز بشكل كبير على نشاطك الأساسي حاول القيام به بالشكل الصحيح وعلى أكمل وجه رغم أن معظم الأشخاص لا يزاولون نشاطاتهم خارجا بسبب العطلة حاول استغلالها لتدارك ما فاتك والاستعداد للقادم

  • العلاقات :

عليك أولا مراجعة علاقتك مع الخالق النقائص و تقصيرك في الأمور الدينية التي تعتبر الأساس بعدها عليك مراجعة علاقتك بعائلة وأصدقائك، اطرح أسئلة وحاول الاجابة عنها قم باتخاذ قرار حول “لصوص الوقت” وأعني بالذكر الأصدقاء الذين لا ترجى من ورائهم فائدة

  • الترتيب والتنظيم :

وتعتبر هذه أهم نقطة في الخطة التي تعتمد عليها عليك ترتيب أولوياتك ووضع قائمة بالأهداف المراد تحقيقها خلال السنة الداخلة، ترتيب الأمور والأدوات التي من شأنها مساعدتك في الوصول إلى أهدافك، عملية وضع الأهداف يجب أن تكون مدروسة بأن تشمل مختلف نواحي الحياة ” الدينية – الشخصية – التعليمية – الاجتماعية – الترفيهية ” كما يجب وضع أهداف منطقية ويستحسن أن يكون عددها قليل لأن ذلك يساعد في انجازها حاول وضع الخطة مستفيدا من النقائص والمشاكل التي واجهتها خلال هذا العام .

في أي وقت تقرأ فيه هذا المقال يمكنك الاستفادة منه بتطبيق الخطوات المشار إليها وحظ موفق للجميع

هيئة التحرير 

2915total visits,1visits today